شبكة عالمية متنوعة الكتّاب بمجالات متعددة. اكتب واربح

تحميل لعبة القناص هنتر للاندرويد Sniper Traffic Hunter

19
size 25.44 M.B
version 2.0


130 4.4/5

Sniper Traffic Hunter لعبة قناص هنتر

مقدمة اللعبة:

Sniper Traffic Hunter من أشهر الألعاب على مستوى العالم فهي عبارة عن لعبة تصويب من قناصة ذات منظار يقرب أبعد المسافات لكي ترى السيارات الموجودة على الطريق بكل سهولة ووضوح، تحميل لعبة القنص Sniper Traffic Hunter مجانا فكل ما عليك هو مراقبة السيارات التي تمر على الطريق السريع والقضاء عليها من خلال القناصة التي تمتلكها، فهل لديك القدرة على تدمير السيارات من خلال القناصة التي معك.

Traffic Sniper Shooter: Hunter APK:

تمتلك لعبة Sniper Traffic Hunter أنظمة حديثة ومتطورة وبسيطة في التعامل معها، يمكنك تكبير الصورة لكي ترى السيارات المارة على الطريق السريع بكل وضوح، شرح تحميل لعبة قناص هنتر حرك المنظار باصبعك وأطلق النار بالاصبع الأخر بكل سهولة،يمكنك تحطيم جميع العربات التي تمر على الطريق السريع فأنت تطلق النار على أي سيارة تتحرك.

Sniper Traffic Hunter تحميل لعبة:

كل سيارة تصيبها تأخذ في المقابل نقود لكي تمكنك من شراء أحدث الأسلحة المختلفة والتي تساعدك في القضاء على جميع السيارات بمختلف أنواعها، Sniper Traffic Hunter لعبة مسلية عبارة عن تصويب لإصابة الهدف الموجود أمامك مباشرة بمساعدة السلاح الذي يكون معك تحميل لعبة قناص هنتر للموبايل.

بعض مميزات لعبة Sniper Traffic Hunter:
  • تمكنك من القضاء على جميع السيارات المارة على الطريق السريع.
  • تساعدك على التحكم في بعد السيارات عنك من خلال تكبير وتصغير الشاشة ومن خلال المنظار المتواجد في البندقية الخاصة بك
  • تحميل لعبة القناص هنتر للاندرويد Sniper Traffic Hunter.

  • Sniper Traffic Hunter تتيح لك إختيار السلاح الذي ترغب فيه بكل سهولة ولكن مقابل بعض النقود التي تحصل عليها من تحطيم السيارات تحميل لعبة القناص هنتر .
عيوب لعبة Sniper Traffic Hunter:

لا يوجد أعداء في اللعبة ولا مقاومة من أي سيارة تقوم على تحطيمها مما يجعل اللعبة غير مشوقة وبسيطة للغاية sniper traffic hunter download.



قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

في كويجي، نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك وقتما ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد